تقنية

حمى إستحواذ الشركات العملاقة على “الشركات الناشئة” في مجال الذكاء الإصطناعي

تقوم العديد من “الشركات العملاقة” التقنية بالإستحواذ على “شركات ناشئة” في مجالات التقنية المختلفة.. لكن في هذا المقال سنركز فقط على “الشركات الناشئة” في مجال “الذكاء الإصطناعي”

إليك أهم صفقات إستحواذ “الشركات العملاقة” على “الشركات الناشئة” المتخصص في تطوير تقنيات “الذكاء الإصطناعي”


مايكروسوفت

  • شركة Maluuba: شركة ناشئة تركز على معالجة اللغة الطبيعية من خلال الإعتماد على تقنيات “الذكاء الإصطناعي”

التاريخ: فبراير 2017  – القيمة: غيرمصرح بها


ألفابيت

  • شركة Boston Dynamics: شركة ناشئة هندسية متخصصة في صناعة وتطوير الروبوتات القادرة على التنقل.

التاريخ: ديسمبر 2013  – القيمة: غيرمصرح بها

  • شركة DeepMind: شركة ناشئة متخصصة في مجال “الذكاء الاصطناعي”.

التاريخ:  يناير 2014 – القيمة: تقدر بحوالي 500 مليون دولار

  • شركة API.ai: شركة ناشئة تعمل في تقنيات “الذكاء الإصطناعي” وتحديداً في مجال التعرف على الكلام وفهم اللغة الطبيعية.

التاريخ:  سبتمبر 2016 –  القيمة: غيرمصرح بها


أبل

  • شركة VocalIQ: شركة ناشئة تطور واجهة تطوير برمجيات “API” قائمة على علم اللغات الطبيعية للسماح بإجراء حوارات أفضل بين الحواسيب والأشخاص إعتمادا على تقنيات “الذكاء الإصطناعي”.

التاريخ: سبتمبر 2015 – القيم: لم يصرح بها

  • شركة Perceptio: شركة ناشئة تطور تقنية تسمح للشركات بتشغيل أنظمة “الذكاء الإصطناعي” متقدمة على الهواتف الذكية مع الحرص على خصوصية المستخدمين والحفاظ على بياناتهم.

التاريخ: سبتمبر 2015 – القيم: لم يصرح بها

  • شركة Faceshift: شركة ناشئة في “الذكاء الإصطناعي”، تعمل على تكنولوجيا لإلتقاط تعابير الوجه باستخدام أجهزة إستشعار بتقنية 3D

التاريخ: أكتوبر 2016 – القيمة: غير مصرح بها

  • شركة  Emotient: شركة ناشئة في “الذكاء الإصطناعي”. تستخدم الشركة تقنيات الذكاء الاصطناعي لقراءة عواطف البشر المستندة على تحليل تعابير الوجه فبرنامجها غالبا ما يستخدم من قبل المعلنين لتقييم نجاح الحملات المستندة على ردود أفعال المشاهدين.

التاريخ: يناير 2016  – القيمة: غير مصرح بها

  • شركة Turi: شركة ناشئة لتقنيات تعلم الآلة و”الذكاء الاصطناعي”. من خلال منصة “الذكاء الإصطناعي” والتي تحمل اسم “Viv”.

التاريخ:  أغسطس 2016 – القيمة: قدرت بحوالي 200 مليون دولار أميركي

  • شركة RealFace: شركة ناشئة في مجال “الذكاء الإصطناعي” متخصصة في الأمن الإلكتروني وتطوير تقنيات تعلم الآلة. تعمل الشركة بشكل خاص في تسخير تقنيات تعلم الآلة لتطوير تقنيات التعرف على الوجوه.

التاريخ: فبراير 2017  – القيمة: 2 مليون دولار أمريكي


إنتل

  • شركة Nervana: شركة ناشئة مختصة بأنظمة التعلم العميق، تعمل على تطوير برمجيات “الذكاء الإصطناعي” والأجهزة.

التاريخ: أغسطس  2016 – القيمة: قدرت بحوالي 350 مليون دولار


سامسونج

  • شركة Viv Labs: شركة ناشئة متخصصة في مجال “الذكاء الإصطناعي”، (يديرها أحد مطوري المساعد الرقمي الذكي سيري Siri التابع لشركة آبل).

التاريخ: أكتوبر 2016 – القيمة: غير مصرح بها


تويتر

  • شركة Whetlab: شركة ناشئة متخصصة في مجال تطوير تقنيات “الذكاء الإصطناعي”.

التاريخ: يونيو 2015 – القيمة: غير يصرح بها


سيلز فورس

  • شركة MetaMind: شركة ناشئة متخصصة في تقنيات “الذكاء الإصطناعي” وتعلم الألة.

التاريخ: أبريل 2016 القيمة: قدرت بحوالي 32.8 مليون دولار


ياهو

  • شركة LookFlow: شركة ناشئة متخصصة في تطوير تقنية تسمح للأشخاص بالعثور، واستكشاف، وجمع، ومشاركة المحتوى الذي يهتمون به. إعتمادا على “الذكاء الإصطناعي”.

التاريخ: أكتوبر 2013 – القيمة: غير مصرح بها


*إشتدت المنافسة في السنوات الأخيرة بين “الشركات العملاقة” للإستحواذ على أي “شركة ناشئة” مبتكرة تظهر في السوق، ولاتزال تتصاعد للسيطرة على العالم الرقمي..فهل ستستمر هذه المنافسة فقط بين “الشركات العملاقة” التي نعرفها؟ أم ستظهر شركات أخرى غير معروفة على الخط؟

Rami Yusuf

مدون مستقل، مسوق..المؤسس الشريك لمجلة "تك" الإلكترونية، مهتم بعالم ريادة الأعمال، العمل الحر، والايف ستايل

اضافة تعليق

اضغط لاضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلان