العمل الحر

هل تريد أن تبدأ في العمل الحر ؟ إليك 10 نصائح لكي تكون ناجحاً

“العمل الحر” هو طريقة جيدة لجني المزيد من الأموال، فأنت تعتمد على مهاراتك الشخصية الخاصة، وعلى طبيعة عملك.ولتبدأ في “العمل الحر” من المؤكد أن تكون لديك مهارة الإدارة، إدارة أعمالك من كل الجوانب التقنية والفنية، كما يجب أن تكون على قدر كبير من المسؤولية في تولى المهام الموكلة إليك بكل جدارة وإستحقاق.

لكن قبل البدء إليك 10 نصائح التي ستساعدك في مواجهة مصاعب “العمل الحر” والنجاح فيه.

إدارة الوقت والمهام

1- إدارة الوقت أهم مهارة والتي ستُمَيزكَ فى عملك، ومن العوامل الأساسية لنجَاحك في “العمل الحر”. إذا كنت قادرا علي إدارة وقتك بشكل أفضل والتحكم فيه وإدارته فهذا سيكسبك الكثير من الثقة لدي العملاء وبالتالي ستزيد نسبة عملائك وتصبح أكثر نجاحا.

2- حاول تقدير الوقت الذي تستغرقه في أداء عمل معين أو خدمة معينه حتي لا تتراكم الأعمال غير المنجزة، وبالتالي عدم التمكن من تسليم المهام في الوقت المحددلها فتفقد عملائك.(إقرأ هذا المقال: كيف تنجز أكثر في وقت أقل) “إسأل نفسك دائمًا، كم سيأخد المشروع من وقت؟”

فن التواصل والتفاوض

3- مهارة التواصل والتى يجب أن تكتسبها وتعمل على تطويرها، فكلما كانت قدرتك علي التواصل مع العملاء عالية كلما إكتسبت الكثير من العملاء، وحاول أن يكون هناك إحترام متبادل بينك وبين العميل فهذا سيساعدك علي النجاح بشكل أفضل.

4- يجب أن يكون لديك مهارات التفاوض مع العملاء حتى تستطيع أن تتوصل إلى إتفاق يخدمك ويخدم العميل، (لتكتسب هذه المهارة إقرأ الكتب التي تتحدث عن مهارة التفاوض)

التسويق والإستهداف

5- التسويق لنفسك سيساعدك حثما في إستمرار عملك، ونجاحك، إد يجب عليك أن تطور من مهارتك التسويقية من آن لآخر، تطوير مهاراتك التسويقية بشكل كبير، سيمكنك من الحصول على الكثير من العملاء الجدد بكل بساطة وبشكل مستمر..وسيرغب العديد من الأفراد والمؤسسات في التعامل معك.

6- إبدأ بتسويق نفسك عبر شبكات التواصل الإجتماعي فهي تشكل فرصا كبيرة للتسويق لمهاراتك (إقرأ هذا المقال: 6 نصائح لإستثمار أفضل لصفحة شركتك على “facebook”) وحاول التواجد بشكل مستمر على مواقع التواصل الإجتماعي (يُفضل أن يكون لديك موقع شخصي لتعرض فيه أعمالك وتتحدث فيه عن تجاربك وخبراتك..) لا تضيع وقتك في الإصرار على التعامل مع الشركات والمؤسسات الكبرى، وقم بالتركيز على المؤسسات الصغيرة حيث إحتمالية إسنادها لك بعض الأعمال ستكون أكبر. 

الجدية والإلتزام

7- كن أكثر جدية وإلتزاما في “العمل الحر”، – فأنت من تدير نفسك فيجب أن تحرص علي ذلك حتي لا تفقد الكثير من الفرص- يجب أن يتم تسليم المشروع المطلوب إنجازه بشكل إحترافي (خالي من أي أخطاء)، قم بمراجعة العمل أكثر من مرة قبل تسليمه للعميل حتى تتأكد من جودته، إذا كنت كاتبا فعليك التأكد من سلامة المحتوى الذي كتبته من جميع الأخطاء اللغوية. (إقرأ هذا المقال: كيف تكتب مقالة جيدة تجذب القارئ؟)

8- إلتزم بالوقت المحدد الذي إتفقت به مع العميل، تسليم المشروع في الوقت المحدد له يأكد على مدى إلتزامك وجديتك، مما يخولك لك الحصول على طلبات أخرى من نفس العميل. (طبعا مع التركيز على جودة العمل)

الإيجابية والتطوير

9- إبحث عن قصص الناجحين في هذه مجالك، وإقرأها من البداية حتى النهاية..التفكير الإيجابي هو أحسن تمرين يُمكن أن تتبعه لتحسين قدرتك على التحكم بذاتك، (إقرأ هذا المقال:للمستقلين: كيف تتجنب ضغوط العمل وتزيد من إنتاجيتك؟) – التفكير بالمُكافآت التي ستحصل عليها جراء الجهد الذي تبذله يدفع عقلك للتركيز بشكل أكبر-

10- طور من نفسك بإستمرار..فمهما بلغت من المعرفة إعلم انك لازلت في البداية، إتقانك التخصص الذي إخترته في “العمل الحر”، لا يعني أنك أصبحت أفضل من في سوق العمل أو انك خبير فيه، عود نفسك على أن تعمل دائمًا على تطوير وتنويع مهاراتك وتذكر أن التعليم ليس له نهاية أبدا.

 

نصائح أخرى: 12 نصيحة للبدء كمستقل و تخطي الفشل

Rami Yusuf

مدون مستقل، مسوق..المؤسس الشريك لمجلة "تك" الإلكترونية، مهتم بعالم ريادة الأعمال، العمل الحر، والايف ستايل

اضافة تعليق

اضغط لاضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلان